دائرة الرماني : لا حديث إلا عن حزب التجمع الوطني للأحرار .

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on telegram

المصطفى المصدوقي .
أثرت نتائج انتخابات الغرفة الفلاحية بالخصوص التي سيطر عليها حزب الجرار ، بالمشهد السياسي بدائرة الرماني بشكل ملحوظ ، وتحدث فلاسفة الانتخابات إلى جانب السماسرة والطفليات مطولا ، وشرعوا في طرح الفرضيات .
الكل أجمع على المفاجئة التي أحدثها حزب التجمع الوطني للأحرار، حيث تعتبر المرة الأولى التي يشارك فيها الحزب بدائرة الرماني ، للغرض اتصلنا بالسيد المصطفى بوديك رئيس المكتب المحلي بجماعة مرشوش ،الذي أكد للجريدة ان الحزب يشارك للمرة الأولى ، ولم يكن مستعدا حسب تعبيره ، مضيفا ان الحزب تلقى مجموعة من طلبات الانخراط بعد الفوز الساحق على المستوى الإقليمي والجهوي والوطني .
وحصل الحزب في أول مشاركة بدائرة الرماني على مقعدين بفئة الصناعة التقليدية و الخدمات ، وحل كل من سعيد سور الله و محمد بوفرا بالمرتبة الثانية بعد كل من جليل الداودي ورحو الهيلع في انتخاب أعضاء الغرفة الفلاحية لجهة الرباط سلا القنيطرة ، وهو مؤشر جد إيجابي حسب المصطفى بوديك ؛ بالمناسبة شكر كل الفاعلين وكل من ساهم مع الحزب ، وأضاف أن الحزب يسعى إلى استقطاب الطاقات الشابة الواعدة بدائرة الرماني مستقبلا .

للإشتراك معنا في النشرة البريدية