“مدرسة الأمل” يتوج كأفضل فيلم وثائقي بمهرجان أولمبيا السينمائي باليونان

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on telegram

أعلن المخرج محمد العبودي، على حسابه الخاص على موقع “فيسبوك”، عن وصول جائزة أفضل فيلم وثائقي التي توج بها فيلمه “مدرسة الأمل”، في الدورة 24 من مهرجان أولمبيا السينمائي باليونان الذي جرت فعالياته في دجنبر 2021.

توج الفيلم الوثائقي “مدرسة الحب” لمخرجه محمد العبودي، مجددا بجائزة أفضل فيلم وثائقي في مهرجان أولمبيا السينمائي، وهي جائزة جديدة تنضاف إلى جائزتين حصل عليهما الفيلم في المهرجان المتوسطي الفرنسي، إضافة إلى جائزة لجنة التحكيم بمدينة تورونتو الكندية.

يرسم فيلم “مدرسة الأمل” صورة متفائلة عن قبيلة “أولاد بوقيس “، لأنها شاءت منح فرص لأبنائها بالتعليم ببناء بيت صغير في شكل مدرسة واستقدام مدرس شاب لتلقين أطفال القبيلة في محيط صعب يجعل عملية الوصول إلى المدرسة أمرا مضنيا.

فيلم “مدرسة الأمل” من إخراج العمل محمد العبودي وإنتاج لمياء الشرايبي، بشراكة مع القناة الثانية “دوزيم”، التي سبق لها عرض العمل على شاشتها ضمن الموسم 11 لسلسلة “قصص إنسانية”.

جائزة مهرجان أولمبيا السينمائي باليونان
جائزة مهرجان أولمبيا السينمائي باليونان (خاص)

للإشتراك معنا في النشرة البريدية