سفيان البحري يستفيد من العفو الملكي

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on telegram

بعد أن قضى أزيد من خمسة أشهر وراء القضبان، كشف سفيان البحري، المسير السابق لصفحة صور الملك محمد السادس على مواقع التواصل الاجتماعي، أنه غادر اليوم الاثنين 10 يناير الجاري أسوار السجن، بعفو ملكي.

وقال البحري على انستغرام ، انه استفاد من عفو ملكي، بعدما قضى وراء القضبان أزيد من خمسة أشهر.

وكانت المحكمة الابتدائية بسلا، أدانت البحري بسنة سجنا نافذة وغرامة مالية قدرهما حوالي 5000 درهم، بعد اعتقاله أمام أحد المطاعم بمارينا أبي رقراق بسلا وهو في حالة عربدة وسكر طافح.

للإشتراك معنا في النشرة البريدية