جندي إسرائيلي يقتل بالخطأ ضابطين من وحدة القوات الخاصة في حادثة تبادل لإطلاق النار.

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on telegram

توجه رئيس هيئة الأركان العسكرية أفيف كوخافي إلى القاعدة التي وقع فيها الحادث، وذلك للوقوف بنفسه على التحقيقات.

حسب المعلومات و التقارير التي رفع الجيش الإسرائيلي السرية عنها، فإن الضابطين من وحدة خاصة، تحت إسم “وحدة إيغوز”، قد خرجا في جولة تفقدية بالقرب من معسكر للجيش منتصف الليلة الماضية، على مقربة من مقام النبي موسى في غور الأردن بين القدس.

وكان الضابطان قد خرجا في ختام تدريبات لوحدتهما من القاعدة في جولة تفقدية واشتبها بشخص في محيط الموقع، وأطلقا النار في الهواء لاعتقاله، لكن جنديا آخر فتح عليهما النار وقتلهما ظنا منه أنهما مسلحان فلسطينيان يهاجمان القاعدة.

وذكرت تقارير صحفية أن الضابطين قتلا على يد جندي اعتقد خطأ أنهما مهاجمان فلسطينيان، بعدما أطلقا أعيرة تحذيرية صوب هدف تم رصده أثناء دورية في نهاية تدريب ليلي.

 

للإشتراك معنا في النشرة البريدية

الرئيسية

الأندومي يصل إلى البرلمان المغربي

طالب إبراهيم اجنين، عضو المجموعة النيابية للعدالة والتنمية، بحماية صحة المواطنين، من منتج إندومي، متسائلا عما إذا كانت مصالح المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية