شابة عمرها 19 عاماً تسجل رقما قياسيا عالميا في الطيران حول العالم بمفردها

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on telegram

سجلت قائدة الطائرات البلجيكية البريطانية زارا رذرفورد، رقما قياسيا عالميا كأصغر امرأة تطير بمفردها حول العالم, حيث قامت المراهقة بتمويل الرحلة بنفسها، إضافة مساعدة الرعاة.

حيث هبطت طائرتها الصغيرة غربي بلجيكا اليوم بعد 155 يوما من إقلاعها, ومن المقرر أن تنضم رذرفورد البالغة من العمر 19 عاما، إلى موسوعة غينيس للأرقام القياسية بعد كسر الرقم القياسي الذي احتفظت به قائدة الطائرات الأمريكية شايستا ويز البالغة من العمر 30 عاما عام 2017.

إنطلقت قائدة الطائرات البلجيكية البريطانية زارا رذرفورد، في رحلتها التي بلغت 52 ألف ميل، على متن طائرتها الخفيفة “شارك” المصممة خصيصًا لها، وهي أسرع طائرة خفيفة في العالم. في خمس قارات وزارت 41 دولة.

وقالت قائدة الطائرة زارا : “يشكل الشتاء في أوروبا الكثير من التحديات” حيث توقفت لعدة أيام في المراحل الأخيرة من الرحلة.

كما كان عليها مواجهة درجات حرارة تجاوزت 35 درجة تحت الصفر في سيبيريا و32 درجة مئوية في إندونيسيا كما تسبب الضباب والدخان الناجم عن حرائق الغابات وحتى الأعاصير في منعها من الطيران.

 

 

لكن الرقم القياسي لأصغر طيار يحلق حول العالم، سيظل مسجلا باسم البريطاني ترافيس لودلو الذي حقق هذا الإنجاز العام الماضي عندما كان يبلغ من العمر 18 عاما. وكان من المفترض أن تستغرق رحلتها حول العالم في طائرتها خفيفة الوزن من نوع “شارك” ثلاثة أشهر، لكن سوء الأحوال الجوية ومشكلات التأشيرات حال دون تحليقها لعدة أسابيع متتالية، ما أدى إلى تمديد مغامرتها لنحو شهرين تقريبا.

تأمل رذرفورد أن تمهد الطريق للفتيات والنساء في التخصصات الأكاديمية (العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات) وأن تلهم الآخرين ليتبعوا خطاها.

والدا زارا رذرفورد، الأم بياتريس دي سميت و الأب سام رذرفورد، كلاهما طياران، على الرغم من أن والدتها كانت لديها مشاعر مختلطة عندما أعلنت ابنتها عن خططها السنوية، قالت: “عندما أخبرتني عن ذلك لأول مرة، توقف قلبي. لقد استغرق الأمر بعض الوقت لأهضمه. والآن أنا فخورة جدًا بها وأول داعمة لها”.

وقالت لرويترز “أردت أن أطير حول العالم وأن أجعل الفتيات يراني ويفكرن أنني أحب الطيران في يوم من الأيام أيضا”.

 

 

 

المصدر : cbsnews

للإشتراك معنا في النشرة البريدية