اعتقال لاعب بفريق المغرب الفاسي متهم بإهانة رجل أمن

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on telegram

كشفت مصادر مطلعة أن النيابة العامة المختصة، بالمحكمة الابتدائية بتطوان، أمرت، أول أمس الأربعاء، بوضع لاعب يمارس بالبطولة الاحترافية لكرة القدم، بفريق المغرب الفاسي، رهن تدبير الحراسة النظرية، مع الاستماع إليه من قبل الضابطة القضائية المكلفة بولاية الأمن، بخصوص الاتهامات الموجهة إليه بإهانة رجل أمن، عند إخضاعه للمراقبة والتأكد من الوثائق الخاصة بالسيارة ورخصة القيادة.

واستنادا إلى المصادر نفسها فإن الضابطة القضائية باشرت، بتنسيق مع وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بتطوان، الاستماع إلى المشتبه فيه، والتأكد من مدى توفره على رخصة السياقة، وكذا حيثيات دخوله في صراعات مع رجل أمن مكلف بالمراقبة، ورفضه الامتثال لتوجيهات السلطات الأمنية باحترام قانون المرور، وضرورة الكشف والإدلاء بالوثائق الضرورية.

وأشارت المصادر ذاتها إلى أن الرياضي المشتبه فيه، قُدم أمس الخميس، أمام النيابة العامة المختصة للنظر في التهم الموجهة إليه، ودراسة مضامين المحاضر التي أنجزتها الضابطة القضائية، وكشف كافة الحيثيات المتعلقة بإيقافه على مستوى مدارة بوسط المدينة، قصد تنفيذ إجراءات مراقبة روتينية لوثائق السيارة والسائق، وذلك قبل أن يتحول الأمر إلى خلافات حادة بين المعني ورجل الأمن، ما استدعى تدخل مسؤولين أمنيين تم إشعارهم بالحادث.

وذكرت المصادر ذاتها أن كل محاولات الصلح بين الطرفين باءت بالفشل، حيث رفض رجل الأمن المشتكي التنازل عن شكايته وأصر على المتابعة القضائية، كما لم تنفع محاولات جهات لتقديم الرياضي المشتبه فيه أمام وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية في حالة سراح، بعد تعليمات النيابة العامة المختصة بوضعه تحت تدبير الحراسة النظرية.

المصدر : تحقق

للإشتراك معنا في النشرة البريدية