إسبانيا تستحوذ على منتجات التجميل والصيدلة

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on telegram

أستحوذت إسبانيا على كثير من الأسواق الأوروبية، وأسواق بعض الدول الآسيوية، والشرق الأوسطية والأمريكية اللاتينية، من خلال قيام مختبراتها الطبية، والصيدلية، والتجميلية، بإنتاج مستحضر مستخلص من عشبة القنب الهندي، وربما من الأصل الكتماي، وأطلقت عليه بالإسبانية اسم CANNABIGEL، أي قنب مرهم.

هذا التسابق الإسباني على الاستعمال الطبي والعلاجي للقنب الهندي حذر منه عبد الوافي لفتيت، وزير الداخلية، أثناء الجلسة العمومية للتصويت على مشروع التقنين بمجلس المستشارين في يوليوز المنصرم، قائلا: “إن أي تأخر في هذا المجال سيقلص من حظوظ المغرب في الظفر بحصصه من السوق العالمية للقنب الهندي”.

للإشتراك معنا في النشرة البريدية