تقنية مغربية مبتكرة للكشف عن داء السل بسرعة

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on telegram

استطاعت المؤسسة المغربية للعلوم المتقدمة والابتكار والبحث العلمي “ماصير” إنتاج أول اختبار جزئي للكشف عن داء السل بشكل سريع، وهو يعد تقنية مغربية الصنع 100 في المائة.
كشفت فاطمة الزهراء مرفوق، مديرة قسم التواصل بمؤسسة ماصير، أن هذه الاختبارات سيتم اطلاقها لأول مرة يوم الجمعة 28 يناير بالرباط، لتكون في متناول المرضى في أقرب وقت.

وأوضحت المتحدثة ذاتها، أن هذه الاختبارات التي طورها فريق باحثين مغاربة مختصين واستغرقت سنوات من البحث والعمل، تتميز بكونها تشخص الحمض النووي لجينوم الفرد بشكل سريع، بهدف الكشف المبكر عن المرض.

وبحسب المصدر ذاته فإن هذه الاختبارات ستكون موجهة بالدرجة الأولى إلى القطاع الخاص، على أمل أن تعتمدها وزارة الصحة والحماية الاجتماعية ضمن برنامج المخطط الاستراتيجي لمحاربة داء السل.

وتابعت في حديثها: “المؤسسة المغربية للابتكار طورت هذه الاختبارات لصالح القطاع الخاص، لذلك سيتم خلال المرحلة الأولى طرحها بالأسواق المغربية، على أمل أن يتم اعتمادها بالمراكز الوطنية لمحاربة داء السل”.

وفي هذا السياق، أوضح لحبيب كروم، رئيس الجمعية الوطنية للتوعية لمحاربة داء السل، أن هذه الاختبارات التي تتميز بخاصيتها الجديدة للكشف السريع، ستمكن من الرفع من معدل الكشف عن المرض، وتخفيض حالات الوفيات.

وأوضح المصدر ذاته أن هذه الاختبارات الخاصة بالكشف السريع عن داء السل التي ستعتمد على الشيفرة الوراثية للمريض، سيتم اعتمادها لأول مرة في المغرب، مشيرا إلى أن المغرب كان يعتمد على تحليل رذاذ لعاب المريض أو بواسطة جهاز الكشف عن الصدر.

وبحسب إحصائيات المركز الوطني لمحاربة داء السل لسنة 2021، فإن المغرب يسجل سنويا أكثر من 31 ألف حالة إصابة بداء السل سنويا، بينما يتسبب المرض في وفاة أكثر من 3000 مريض سنويا.

فيما يهدف المخطط الوطني لمحارة داء السل إلى خفض حالات الوفيات المرتبطة بهذا الداء بنسبة 40 في المائة.

للإشتراك معنا في النشرة البريدية

الرئيسية

هزة أرضية قوية بإقليم الدريوش

أعلن المعهد الوطني للجيوفيزياء عن تسجيل هزة أرضية بلغت قوتها 5.6 درجات على سلم ريشتر، اليوم الجمعة، بعرض ساحل إقليم الدريوش. وأوضح المعهد، في نشرة

الرئيسية

وفاة الفنان المصري سمير صبري

توفي الفنان المصري سمير صبري عن عمر ناهز 85 عاما بعد صراع مع المرض خلال الأشهر الأخيرة. تعرض صبري لأزمة صحية في فبراير/شباط الماضي، ودخل