كورونا تهدد أكثر من 100 ألف وظيفة بالزوال في القطاع الثقافي

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on telegram

أكدت دراسة ميدانية حديثة، أن أكثر من 100 ألف وظيفة مباشرة كانت مهددة بالزوال في القطاعات الثقافية بالمغرب، مشيرة إلى أن حوالي 1100 شركة سجلت تراجعا في رقم معاملاتها بمتوسط 70 في المئة.
الدراسة المنجزة من قبل فيدرالية الصناعات الثقافية والإبداعية التابعة للاتحاد العام لمقاولات المغرب بعنوان “أي تحولات للصناعات الثقافية والإبداعية بالمغرب”، قالت إن أزمة “كوفيد-19” فاقمت المشاكل الرئيسية التي كانت تواجه جميع القطاعات الثقافية لعدة سنوات، لا سيما تلك المتعلقة بهيكلة القطاع، وتحول أساليب الإبداع والإنتاج الناتجة عن التحول الرقمي، والتمويل.

وأشارت دراسة الفيدرالية التي أنجزتها بشراكة مع تمثيلية جهة والوني بروكسيل بالرباط، إلى أن الإمكانات غير المادية والمتنوعة التي يزخر بها المغرب، تظل غير مستغلة ومثمنة بالشكل المطلوب، مشددة على الحاجة إلى جعل الثقافة ركيزة أساسية في بلورة نموذج تنموي مستدام ومتعدد الأبعاد.
وبهذا الخصوص، اقترحت الدراسة بعض المفاتيح لفهم أداء القطاعات الأربعة، منها النشر والعروض الحية والسمعي البصري والموسيقى، بهدف تعزيز حكامة هذه القطاعات، وسوق الصناعات الثقافية والإبداعية، والرفع من المهنية والانفتاح على العالم، داعية إلى دعم إنشاء المجموعات التي تربط بين الثقافة والتعليم وفضاءات الشباب، بغية تثمين الإمكانات المحلية.
وأكدت ذات الدراسة، على أهمية تعزيز التكوين على مستوى المعاهد الموسيقية، وفي الجانب التقني، وكذا على مستوى التصميم والكتابة وتطوير المحتويات الإبداعية، وعلى مستوى التدبير الثقافي وتثمين المنتجات والمشاريع، بما في ذلك جمع التبرعات والترشح في المشاريع الدولية.

كما اعتبر المصدر، أن المهرجانات والمعارض وغيرها من التظاهرات الموسمية هي النوافذ الوحيدة لهذه الأسواق، مشيرة إلى عدم استغلال الإمكانات غير المادية للجهات بالشكل المطلوب، بسبب انعدام وجود محاورين موثوقين.

للإشتراك معنا في النشرة البريدية

الرئيسية

هزة أرضية قوية بإقليم الدريوش

أعلن المعهد الوطني للجيوفيزياء عن تسجيل هزة أرضية بلغت قوتها 5.6 درجات على سلم ريشتر، اليوم الجمعة، بعرض ساحل إقليم الدريوش. وأوضح المعهد، في نشرة

الرئيسية

وفاة الفنان المصري سمير صبري

توفي الفنان المصري سمير صبري عن عمر ناهز 85 عاما بعد صراع مع المرض خلال الأشهر الأخيرة. تعرض صبري لأزمة صحية في فبراير/شباط الماضي، ودخل