إحضار حواجز حديدية لتنظيم الحشود بالقرب من موقع الطفل ريان

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on telegram

ولم تقدم اللجنة المكلفة منذ أكثر من ست ساعات، أي جديد بخصوص الحالة الصحية لريان داخل البئر، لكن الكل يعقد الآمال على أن يتم العثور عليه حيا، وإرساله بواسطة مروحية الإسعاف الطبي المتواجدة بتمروت، على اهبة الاستعداد رفقة طاقم طبي وتمريضي مختص في الحالات المستعجلة والتخدير

ورفض العديد من السكان الحاضرين، التوجه لمنازلهم حتى إخارج ريان من الحفرة حيث يقبع لأربعة أيام، حيث تمت إقامة مخيمات وإشعال النار للتدفئة، في ظل استمرار فرق الإنقاذ في الحفر اليدوي وإمدادها بقنوات اسمنتية من أجل الوصول للمكان الذي حدده مختصين في الطبوغراف وتقنيين في الهندسة وأفراد الوقاية المدنية.

يجري الآن حوالي الساعة الثامنة والنصف من مساء اليوم الجمعة، إحضار عشرات الحواجز الفولادية، من أجل وضعها بمخرج مكان الحفر لإنقاذ الطفل ريان، حيث تقوم السلطات المختصة بتثبيتها وإبعاد الحشود عن خطر الانهيارات، وكذا تفادي أي تدافع او اكتظاظ عن النجاح بحول الله في إخراج ريان من قاع البئر الذي سقط داخله منذ مساء الثلاثاء الماضي.

للإشتراك معنا في النشرة البريدية