مغاربة محتجزون منذ أربعة شهور بالجزائر ينهون إضرابا عن الطعام

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on telegram

ثلاثة شبان مغربة محتجزون منذ أربعة شهور بالجزائر ينهون إضرابا عن الطعام دون الاستجابة لطلبهم الترحيل إلى المغرب ,و تم وضعهم في منظمة الهلال الأحمر، بمنأى عن المعاملة السيئة من طرف الشرطة الجزائرية.

فك ثلاثة شبان مغاربة إضرابهم عن الطعام بعد إقامتهم بمنظمة الهلال الأحمر في مدينة غرداية في الجزائر.

وكان هؤلاء الشبان دخلوا في إضراب عن الطعام لخمسة أيام، بعدما كانوا محتجزين داخل مركز للشرطة في مدينة غرداية في الجزائر، لأزيد من أربعة أشهر احتجاجا على المعاملة السيئة.

ويطالب هؤلاء الشبان السلطات المغربية بالتدخل لترحيلهم إلى المغرب، وكانوا نقلوا إلى المستعجلات، الأسبوع الماضي بعد إضرابهم عن الطعام لخمسة أيام.

اثنان منهم ألقي القبض عليهما من طرف السلطات الجزائرية على خلفية الهجرة السرية، بينما الثالث، وجد نفسه محتجزا بسبب انتهاء صلاحية أوراق إقامته الذي تعذر عليه تجديدها جراء ظروف الجائحة.

للإشتراك معنا في النشرة البريدية

الرئيسية

الأندومي يصل إلى البرلمان المغربي

طالب إبراهيم اجنين، عضو المجموعة النيابية للعدالة والتنمية، بحماية صحة المواطنين، من منتج إندومي، متسائلا عما إذا كانت مصالح المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية