دراسة تشير إلى الهواتف سببا في خصام الآباء والأبناء

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on telegram

أشارت دراسة حديثة إلى أن 91 في المائة من الآباء اعترفوا بأن الهواتف الذكية مصدر الخصام الأول بينهم وبين أطفالهم، كاشفة أن 3 في المائة فقط يعتمدون على برنامج الرقابة الأبوية لأجهزة أطفالهم.

الدراسة التي أنجزها فريق “كاسبرسكي” سنة 2021، كشفت أن الكثير من الآباء يستخفون بمدى تأثيرهم على عادات أطفالهم الرقمية، وأشارت إلى أن 61 في المائة من الآباء أكدوا أنهم لا يقدمون المثال الجيد الذي يجب الاقتداء به فيما يتعلق باستخدام الأجهزة الرقمية.

للإشتراك معنا في النشرة البريدية