مندوبية التخطيط: شهر مارس عرف ارتفاعات في أسعار المحروقات و المواد الغذائية

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on telegram

كشفت المندوبية السامية للتخطيط، ارتفاعا مضطردا في أسعار المواد الغذائية عند الاستهلاك خلال شهر مارس الماضي، بنسبة 1,8% بالمقارنة مع الشهر السابق.

وهمت ارتفاعات المواد الغذائية المسجلة ما بين شهري فبراير ومارس 2022، حسب معطيات المندوبية على الخصوص، أثمان “الخضر” ب 13,8% و”السمك وفواكه البحر” ب 6,2% و” الفواكه” ب 5,2% و “اللحوم” ب 3,5% و”الحليب والجبن والبيض” ب 2,1% و”الخبز والحبوب” ب 1,9% و “الزيوت والذهنيات” ب 1,2%.

وفيما يخص المواد غير الغذائية، فإن الارتفاع هم على الخصوص أثمان “المحروقات” ب 8,0%.

وعلى العكس من ذلك، قالت مندوبية الحليمي إن أثمان “المياه المعدنية والمشروبات المنعشة وعصير الفواكه والخضر” انخفضت بنسبة 0,2%.

وسجل الرقم الاستدلالي ارتفاعات في الرشيدية ب 2,8% وفي بني ملال ب %2,5 وفي سطات و الحسيمة ب %2,4 وفي فاس و تطوان و آسفي ب %2,3 وفي مكناس و طنجة و العيون ب %2,1 وفي القنيطرة و وجدة ب %1,9 وفي الدار البيضاء ب %1,7 وفي الداخلة ب %1,6 وفي مراكش ب %1,4 وفي أكادير و الرباط ب %1,2 وفي كلميم ب %0,7.

وبالمقارنة مع نفس الشهر من السنة السابقة، سجل الرقم الاستدلالي للأثمان عند الاستهلاك ارتفاعا ب 5,3% خلال شهر مارس 2022.

وقد نتج هذا الارتفاع عن تزايد أثمان المواد الغذائية ب 9,1% و أثمان المواد غير الغذائية ب 2,8%. وتراوحت نسب التغير للمواد غير الغذائية ما بين استقرار بالنسبة لكل من “الصحة” و”المواصلات” وارتفاع قدره 7,6% بالنسبة ل “النقل”.
مؤشر التضخم الأساسي من جهته في ارتفاع ب 0,5% خلال شهر و ب 3,9% خلال سنة.

وهكذا، يكون مؤشر التضخم الأساسي، الذي يستثني المواد ذات الأثمان المحددة والمواد ذات التقلبات العالية، قد عرف خلال شهر مارس 2022 ارتفاعا ب0,5% بالمقارنة مع شهر فبراير 2022 و ب 3,9% بالمقارنة مع شهر مارس 2021.

للإشتراك معنا في النشرة البريدية

الرئيسية

روسيا تفتح جامعاتها في وجه الطلبة المغاربة العائدين من حرب اوكرانيا..

أعلنت جامعات روسيا البيضاء “بيلاروسيا” ترحيبها بالطلبة المغاربة العائدين من أوكرانيا معلنة استعدادها، حيث فتحت أبوابها أمامهم لاستكمال تدريسهم، خصوصا المقبلين على التخرج الجامعات المذكورة