وجدة تحتفل بمهرجان ربيع غرناطة في عودة للمهرجانات الثقافية بعد كورونا

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on telegram

انطلقت، مساء الأحد 8 ماي 2022، بمسرح محمد السادس بوجدة، فعاليات الدورة الثامنة للمهرجان الدولي “ربيع غرناطة”، وذلك بعد سنتين من الغياب بسبب تفشي جائحة كورونا.
وأبرز منتصر لوكيلي، المدير الجهوي للثقافة بجهة الشرق، في تصريح صحافي أن المهرجان الممتد على مدى يومين، والمقام بمبادرة من الجمعية الموصلية للطرب الغرناطي، والمنظم بشراكة مع المديرية الجهوية لوزارة الشباب والثقافة والتواصل (قطاع الثقافة) بجهة الشرق، وولاية جهة الشرق، وجامعة محمد الأول بوجدة، ووكالة تنمية أقاليم جهة الشرق، والمجالس المنتخبة، يندرج في إطار المحافظة على التراث الموسيقي الغرناطي ولمزيد من التعريف به، مشيرا إلى أن تنظيم هذه الدورة يأتي بعد النجاح الذي حققته الدورات السابقة من المهرجان.

وعرفت نسخة هذه السنة، حسب ريم العمراني، رئيسة الجمعية الموصلية للطرب الغرناطي، مشاركة فرق وفنانين مغاربة وأجانب، معربة، في تصريح، عن سرورها بالحضور الجماهيري الغفير من المتتبعين والمهتمين بالتراث الغرناطي خلال الليلة الأولى للمهرجان، مبينة أن نسخة هذه السنة ستعرف تنظيم ندوة علمية بكلية الطب والصيدلة بوجدة في موضوع “التأثيرات الإيجابية للموسيقى على الصحة”، من تأطير ومشاركة أطباء ودكاترة وخبراء ومختصين في هذا المجال، من المغرب وتونس وإسبانيا ومصر.

واعتبرت العمراني أن من أهداف الجمعية الموصلية للطرب الغرناطي بوجدة، منذ 40 سنة، النهوض بهذا الموروث ونقله للناشئة والأجيال الصاعدة.

للإشتراك معنا في النشرة البريدية

الرئيسية

جرادة : آبار الفحم واستمرار الموت.

ابراهيم شيخام. عرفت مدينة جرادة وفاة ثلاثة شبان في مقبل العمر اليوم الثلاثاء الجاري إثر ثقبهم حفرة داخل البئر خرجت منها كمية من الغاز الذي