الموت يباغت شخصا كان موضوعا تحت تدبير الحراسة النظرية

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on telegram

سجلت ولاية أمن تطوان، أن موقوفا كان رهن تدبير الحراسة النظرية، قد فارق الحياة صباح اليوم الأربعاء، عقب نقله إلى المستشفى المحلي للمدينة.

وكان قد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه “38 عاما”، على خلفية بحث قضائي في قضية جنجية، بأمر من النيابة العامة المختصة، الى أن فاجأه عارض صحي تطلب نقله إلى المستشفى قبل أن يباغته الموت ويفارق الحياة.

ونقلت جثة الهالك إلى مستودع الأموات، حتى تخضع إلى التشريح الطبي بهدف الكشف عن سبب الوفاة، في الوقت الذي فتحت فيه المصلحة الولائية للشرطة القضائية بتطوان بحثا في الواقعة، بداية من الاستماع إلى المشتبه فيهم موضوع تدبير الحراسة النظرية، ثم تفقد كاميرا المراقبة وتفريغ محتواها لفك الغموض عن حقيقة وظروف القضية.

للإشتراك معنا في النشرة البريدية