احتفاء بيومهم العالمي هذا ما قاله وزير الصحة للممرضين والممرضات

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on telegram

أشاد وزير الصحة والحماية الاجتماعية، خالد آيت الطالب، اليوم الخميس، بالدور الجبار والجهود التي تبذلها الممرضات والممرضون، اعترافا بمكانتهم ورسالتهم الإنسانية في إنقاذ الأرواح، بمناسبة اليوم العالمي للتمريض الموافق ل 12 ماي.

وقال الوزير، أنه لن يتهاون في تحسين وضعية من هم أهم ركائز المنظومة الصحية مشددا بقوله :”إنني لا ولن أذخر أي جهد في العمل على تحسين وضعيتكم، والاهتمام بشؤونكم، لتحقيق ما تصبون إليه وتصبو إليه الوزارة”.

وأشار آيت الطالب، إلى التضحيات التي تقدمها هذه الأطر، من نكران للذات، لاسيما خلال الأزمة الصحية التي تمثلت في فيروس كورونا المستجد.

وتابع الوزير :”يحل اليوم الذي تقدر فيه الدول والأمم والشعوب قيمة وجود الممرض في حياة الإنسانية جمعاء، وجود تمليه الحاجة إلى شخص يرافق المرضى والأصحاء للاعتناء بأغلى ما يملكون: صحته”.

في السياق ذاته، استحضر آيت الطالب، شجاعة الممرضين المغاربة، الذين وفق تعبيره رسموا بمداد نفيس ملاحم الإنسانية، خلال مواجهة الجائحة مباشرة، شاكرا إياهم بعبارات التقدير والامتنان كونهم هياكل وركائز مهمة للمنظومة الصحية بالمملكة، كما راهن على أن وقوف الممرضين والممرضات في الصفوف الأولى لمواجهة الجائحة ما مكن المملكة من اكتساب انتصارات، بفضل تفانيهم وصلابتهم.

للإشتراك معنا في النشرة البريدية

الرئيسية

جرادة : آبار الفحم واستمرار الموت.

ابراهيم شيخام. عرفت مدينة جرادة وفاة ثلاثة شبان في مقبل العمر اليوم الثلاثاء الجاري إثر ثقبهم حفرة داخل البئر خرجت منها كمية من الغاز الذي