لسعة نحلة تنهي حياة شاب في ظروف غامضة

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on telegram

لقي شاب مصري مصرعه، بقرية محلة منوف التابعة لمدينة طانطا بمحافظة الغربية، وسط ذهول وصدمة أهل قريته، حيث فارق الحياة بطريقة غريبة بعد أن تلقى لسعة نحلة.

لم يتمكن الأطباء من إسعاف الشاب “32 عاما”، نظرا لإصابته بالحساسية، رغم نقله على وجه السرعة إلى أحد المستشفيات الخاصة.

وتحكي تفاصيل الواقعة، أن الهالك ويدعى نادر، حديث الزواج قام باستئجار محطة لجمع المحاصيل الزراعية، واثناء متابعة عمله، لدغته نحلة فأسقطته مغمى عليه.

ومن الناحية الطبية، وضح وكيل وزارة الصحة في الغربية، الدكتور عبد الناصر حميدة، أن الشاب تعرف لما يعرف بصدمة تحسسية حادة نتيجة تعرضه للسعة نحل، كما لم يتجاوب قلب الهالك مع الإنعاش الرئوي عبر جهاز الصدمات الكهربائية، لانه يعاني من حساسية زائدة وهو ما يعد حالة نادرة، إلى ان وافقته المنية متأثرا بذلك.

للإشتراك معنا في النشرة البريدية