جريمة مزدوجة.. قتلت والدتها وأعطت جثتها لعشيقها ليمارس عليها الجنس

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on telegram

ادانت استئنافية الرباط امرأة في عقدها السادس متورطة في قتل والدتها العجوز، هذا وبعد قتلها سلمت جثتها لعشيقها ليمارس عليها الجنس.

وأيدت الهيئة القضائية بغرفة الجنايات الاستئنافية بمحكمة الاستئناف بالرباط الحكم الابتدائي الصادر في حق الإبنة المزدادة سنة 1954، والقاضي بالسجن المؤبّد وعشيقها المزداد سنة 1991، بثماني سنوات سجنا نافذا بتهمة الاغتصاب والسكر العلني البين.

وتعود تفاصيل هذه القضية التي تفجرت أياما قليلة بعد واقعة مقتل الشابة حنان الشهيرة بحي الملاح بالرباط، حسمتها الهيئة القضائية في دقائق أثناء اختلائها للمداولة بتأييد حكم السجن المؤبد الصادر في 22 نونبر من سنة 2021.

وساعدت دقة التحقيقات التفصيلية التي أنجزها قاضي التحقيق مع المتهمين، والمتضمنة لتصريحات جد خطيرة حول سيناريو الجريمة، المحكمة على استصدار الحكم المناسب للجريمة وهو السجن المؤبد للمرأة المسنة التي قتلت والدتها عمدا وتغوطت في فمها، قبل تسليمها لعشيقها وهو في حالة سكر طافح من أجل اغتصابها.

للإشتراك معنا في النشرة البريدية

الرئيسية

” كرامة الصانع التقليدي… رفع الإقصاء والتهميش ” شعار يلخص أزمة قطاع الصناعة التقليدية المفتوح رسميا بمدينة مكناس

استئنافا واستكمالا للنقاش الوطني المتعلق بأزمة قطاع الصناعة التقليدية المفتوح رسميا بمدينة مكناس بتاريخ الأحد 27 مارس 2022 ، عقد اللقاء الثاني الحواري والتشاوري الموسع