مهرجان فنون العيطة الجبلية بتاونات : حضور جماهيري كبير احتفاءا بالتراث الجبلي

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on telegram

المغرب العربي بريس- تاونات
تنظم وزارة الشباب والثقافة والتواصل ـ قطاع الثقافة ـ بتعاون مع مجلس جهة فاس مكناس، وعمالة إقليم تاونات، والمجلس الإقليمي لتاونات، والجماعة الحضرية لمدينة تاونات، الدورة العاشرة للمهرجان الوطني لفنون العيطة الجبلية على امتداد أيام 10-11-12 يونيو الجاري، بمدينة تاونات.
المهرجان يحتفي بالفنانة الراحلة شامة الزاز، مع إبراز الموروث الثقافي المغربي المتنوع، بالنظر إلى القيمة الثقافية، والفنية، والتاريخية، والسياحية لمدينة تاونات، ومحيطها.
وحسب منظمي المهرجان ، فإن الخصوصية الثقافية والفنية لفنون العيطة الجبلية، وتجذرها في مناطق واسعة من شمال المملكة المغربية، جعلها أحد مكونات الموروث الثقافي الوطني المتنوع، وشكلا من الأشكال الفنية والتراثية المعبرة عن الهوية الثقافية المغربية.

كما يندرج المهرجان الوطني لفنون العيطة الجبلية بتاونات، في إطار رؤية الوزارة الهادفة إلى صون التراث الثقافي اللامادي، وتشجيع المهتمين به، وضمان استمراريته عبر الأجيال، ودعم المبدعين والفرق الممارسة له، خصوصا وأنه شكل عبر كل دوراته السابقة فضاء للإبداع، وأداة للرقي بالذوق، وفسحة جمالية فرجوية تعبر عن التعدد والتنوع الثقافي الذي تزخر به الأقاليم والجهات المغربية.
وتتميز الدورة العاشرة للمهرجان بمشاركة مجموعة من الفرق الموسيقية التراثية الوطنية المهتمة بفنون العيطة الجبلية، بالإضافة إلى تنظيم عدد من الأنشطة الثقافية والفنية الموازية ، هذا وقد إفتتح السيد عامل إقليم تاونات سيدي صالح الدحا  رفقة الكاتب العام ورئيس الغرفة الفلاحية للجهة ورئيس المجلس الإقليمي لتاونات  ونواب برلمانيون ونواب رئيس جهة فاس مكناس والمدير الجهوي لقطاع الثقافة والاتصال ومنتخبين افتتحوا فعاليات المهرجان بالحضور بالرواق الخاص بالمنتجات التقليدية المحلية المميزة للإقليم فيما يخص الألبسة والصناعات التقليدية والطبخ…
كما تم تكريم بالمناسبة عدد من الفنانات والفنانين في مجال العيطة الجبلية هذه التي تمتاز بها تاونات كموروث ثقافي فني متجدر عبر تاريخ هاته المنطقة،  المهرجان المنظم عرف حضور كبير للجمهور الذي تفاعل مع اللوحات الموسيقية المختلفة والتي تركت استحسان الحضور الكبير بالرجوع لما يخلقه من مجالات أرحب  للترويج للتراث بما يخدم  المنطقة على كل المستويات الاقتصادية و الثقافية والسياحية …

للإشتراك معنا في النشرة البريدية

الرئيسية

روسيا تفتح جامعاتها في وجه الطلبة المغاربة العائدين من حرب اوكرانيا..

أعلنت جامعات روسيا البيضاء “بيلاروسيا” ترحيبها بالطلبة المغاربة العائدين من أوكرانيا معلنة استعدادها، حيث فتحت أبوابها أمامهم لاستكمال تدريسهم، خصوصا المقبلين على التخرج الجامعات المذكورة