السلطات ببولمان تشن حملة لقتل الكلاب الضالة والساكنة تنعتها ب “الهمجية”

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on telegram

عبّر عدد من المواطنين بمدينة ميسور نواحي بولمان، تزامنا مع الصور التي نشرتها الجماعة، وتظهر كلابا تعرضت للقتل، عن استيائهم من الطريقة التي تم بها التخلص من الكلاب الضالة، واصفين ما حصل بـ” الهمجية”.

وقالت جماعة ميسور، التابعة لإقليم بولمان، إن حملة قتل الكلاب الضالة استمرت طيلة 09، 10، 11 يونيو الجاري، وأضافت أن العملية تأتي في إطار تفعيل الاتفاقية المبرمة بين جماعة ميسور وجماعة أزرو.

غضب المواطنين بميسور، عبّروا عنه في تعليقاتهم على الصور التي نشرتها الجماعة، حيث رفضوا خيار قتل الكلاب الضالة، والبحث عن سبُل أخرى لتأمين حياتها، وحياة المواطنين على حد سواء.

وقال أحد المواطنين، “الاتفاقية الإطار تنص على تعقيم الكلاب وتلقيحها وليس قتلها، 60 عاما وأنتم تقتلون الكلاب هل قضيتم عليها”، مضيفا أنه خلال الأسابيع القليلة المقبلة ستتكاثر الكلاب من جديد.

للإشتراك معنا في النشرة البريدية

الرئيسية

جرادة : آبار الفحم واستمرار الموت.

ابراهيم شيخام. عرفت مدينة جرادة وفاة ثلاثة شبان في مقبل العمر اليوم الثلاثاء الجاري إثر ثقبهم حفرة داخل البئر خرجت منها كمية من الغاز الذي