هذه حقيقة الشهب التي ظهرت أمس في سماء المغرب

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on telegram

تابع مواطنون مغاربة، ليلة أمس الإثنين، ظهور أجسام غريبة مشتعلة، كانت تحلق فوق سماء عدد من المدن المغربية، الأمر الذي طرحت معه علامات استفهام عريضة حول طبيعة هذه الأجسام المنيرة.
وفي هذا الصدد، كشفت عدد من المواقع الإخبارية الإسبانية، أن الأمر يتعلق باختراق بقايا الصاروخ الصيني Chang Zheng 2-F، الغلاف الجوي، مبرزة أن الصاروخ أطلقته وكالة الفضاء الصينية في 5 يونيو الجاري، كجزء من مهمة مركبة الفضاء “شنتشو 14”.
هذا التوضيح، تم نقله، عن خوسيه ماريا مادييدو، من معهد الفيزياء الفلكية في الأندلس، في رسالة طمأن من خلالها المواطنين الإسبان، الذين رصدوا بدورهم هذه المشاهد غير المألوفة، معتقدين أنهم بصدد مشاهدة سقوط نيازك على كوكب الأرض.
وانتشرت مقاطع فيديو للواقعة على الشبكات الاجتماعية، ليلة أمس، حيث ربط معلقون الأمر بالأطباق الطائرة والنيازك وغيرها من التفسيرات الغريبة. لكن في النهاية تأكد أن الأمر متعلق بدخول بقايا الصاروخ الصيني المذكور، المجال الجوي، على شكل أجسام مشتعلة، حلقت في السماء على ارتفاع منخفض، ما سهل متابعتها بالعين المجردة.

للإشتراك معنا في النشرة البريدية

الرئيسية

روسيا تفتح جامعاتها في وجه الطلبة المغاربة العائدين من حرب اوكرانيا..

أعلنت جامعات روسيا البيضاء “بيلاروسيا” ترحيبها بالطلبة المغاربة العائدين من أوكرانيا معلنة استعدادها، حيث فتحت أبوابها أمامهم لاستكمال تدريسهم، خصوصا المقبلين على التخرج الجامعات المذكورة