فاس.. ارتفاع أسعار أضاحي العيد ومستشار فلاحي يوضح

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on telegram

أيام قليلة من حلول مناسبة العيد الأضحى، وما زال سؤال أسعار الأضاحي يشغل بال المغاربة، بالنظر إلى موجة الغلاء التي ضربت أسواق ” الحولي “، لأسباب يرجعها الكسابة إلى ارتفاع في أثمنة المواد العلفية، ومعها ارتفاع أسعار المحروقات.

وقال محمد.ع، فلاح من منطقة بني كزين بضواحي تاونات، إن أسعار أضاحي العيد تشهد ارتفاعا صاروخيا في الأسواق الأسبوعية المحلية، حيث قفز ثمن كبش قيمته ألفي درهم إلى سقف 3 آلاف درهم، والسبب، يؤكد المتحدث، في تصريح صحفي ارتفاع ثمن التبن، ومواد العلف كالشعير، مؤكدا أن خنشة تبن قيمتها تساوي 50 درهما، والأمر نفسه ينطبق على علف ” البال”.

في سياق متصل، أكد حميد طعنيش، مستشار فلاحي، ومسؤول تقني مكلف بالري بواسطة ” التنقيط” في جهة فاس- مكناس، وصاحب خبرة في مجال تربية الماشية، أن ارتفاع أسعار الأضاحي لا علاقة لها بالفلاح، وإنما مرتبطة بارتفاع أسعار مواد العلف، وارتفاع أسعار المحروقات.

وأضاف المستشار الفلاحي، في تصريح صحفي، أن موجة الغلاء ضربت كل شيء، وهامش ربح الكساب ضعيف جدا، لأن كلفة إنتاج أضاحي العيد مرتفعة، عكس ما كان عليه الأمر خلال المواسم السابقة.

ونبه المتحدث إلى أن المواد العلفية تضاعف سعرها، حيث ثمن كيلوغرام شعير انتقل من 2.5 إلى 4.5 دراهما، وثمن كيلوغرام من الصوجا قفز من 2.20 إلى 4.5 درهما، والأمر نفسه ينطبق على النخالة التي انتقل سعر الكيلوغرام الواحد من 2.10 إلى 4.40 درهما، مما يعني أن الكلفة التي يتحملها الفلاح مرتفعة، وهامش الربح يضيق.

وعكس ما يروج بشأن ضعف الإقبال على أضاحي العيد، شدّد المتحدث على أن الطلب داخل الأسواق عادي جدا، لكنه استبعد انخفاض أسعار الأضاحي خلال الأيام الجارية، لأن الأمر لت يتعلق ب” جشع الكسابة “، بل بارتفاع أسعار المواد العلفية، فضلا عن ارتفاع أسعار المحروقات.

جدير بالذكر أن وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات أكد أن أسعار الأغنام والماعز، وخاصة الأغنام، في الأسواق وأسواق المواشي هي في نفس مستويات الموسم الفلاحي السابق، خلال نفس هذه الفترة من عيد الأضحى، مضيفا خلال ندوة “التصريح الحكومي الخميس الماضي، أن جميع الأثمان متوفرة، أن التغيرات في الأثمان لا تتعدى سقف المواسم السابقة.

للإشتراك معنا في النشرة البريدية