المكاوي: الجزائر تنوي شن عمليات قذرة تشمل المغرب وكل داعميه

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on telegram

ذكرت وسائل إعلام أن التصرفات العدوانية الصادرة عن الجزائر مؤخرا تبقى في حدود الاستفزازات البسيطة، إلا أن الخبير العسكري عبد الرحمان المكاوي دعا الاستخبارات المغربية إلى المزيد من الحذر واليقظة.

وسجل المكاوي أن مخابرات الجزائر تفكر في شن عمليات قذرة تشمل المغرب وكل داعميه وتحتاج إلى الحيطة للتعامل الأمثل معها، مضيفا أن العسكر الجزائري يعلم جيدا أنه لا يمكنه فتح مواجهة عسكرية مع المغرب في الوقت الراهن لأسباب عديدة؛ أهمها الوسائل التكنولوجية المتطورة التي بحوزة الجيش المغربي، وبالتالي فهو يخشى من تبعات أي مناوشات حتى إن كانت قليلة ومحدودة. والسبب الآخر لعدم انخراط الجيش الجزائري في مواجهة عسكرية هو أنه أصبح جيشا متآكلا، فجنوده وضباطه غير متحمسين لهذا العدوان ضد المغرب، إضافة إلى ما يعرفه من مشاكل هيكلية ونفسية كانتشار المخدرات في صفوفه وغياب قيادة منسجمة

للإشتراك معنا في النشرة البريدية