غرفة الصناعة التقليدية لجهة فاس مكناس تنتخب لجانها الدائمة وتصادق على اتفاقيات تنموية

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on telegram

عقدت غرفة الصناعة التقليدية لجهة فاس مكناس دورتها العادية لشهر يونيو للسنة الجارية يوم الأربعاء 29 يونيو 2022 بمقر عمالة إفران تحت رئاسة عبد المالك البوطيين رئيس الغرفة وأعضاء مكتب الغرفة وممثل الغرفة بمجلس المستشارين وحضور الكاتب العام لعمالة إقليم افران والمناديب الجهويين والاقليميين لوزارة الصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني بجهة فاس مكناس.

وافتتحت الدورة بكلمة افتتاحية لرئيس الغرفة جدد من خلالها الشكر باسم مجلس غرفة الصناعة التقليدية لجهة فاس مكناس إلى السلطات العمومية على مستوى الجهة وخاصة والي جهة فاس مكناس والعمال بالجهة على مجهوداتهم الموصولة من أجل دعم كل المقترحات والمشاريع وتنزيل جميع البرامج التنموية للنهوض بقطاع الصناعة التقليدية.

كما أكد رئيس الغرفة على أهمية التقنيات التكنولوجية الحديثة من خلال الورش الذي تسهر عليه الوزارة الوصية والغرف المهنية لتنظيم القطاع وإخراجه من دائرة القطاعات غير المهيكلة عبر التسجيل الالكتروني للصناع التقليديين في السجل الوطني للصناعة التقليدية للاستفادة من نظام التأمين الإجباري الأساسي عن المرض، وتقريب الإدارة من المواطن وتسهيل الحصول على المعلومة والوثائق الإدارية من خلال الولوج إلى المواقع والبوابات التي ستوضع رهن إشارة الصناع التقليديين.

وأشارعبد المالك البوطيين أن الانخراط الجماعي في تنزيل برنامج العمل الذي صادقت عليه الجمعية العامة للغرفة في دورتها السابقة، يراهن على الأدوار الهامة التي من المفترض أن تضطلع بها لجان الغرفة باعتبارها أجهزة للبحث والتفكير مهمتها الأساسية دراسة القضايا الاجتماعية والاقتصادية للصناع التقليديين ومختلف الملفات والمواضيع التي تسند إليها من طرف الرئيس أو المكتب أو الجمعية العامة،

وتقدم عبد الرحيم بلخياط المدير الجهوي للصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي بعرض حول تسجيل الصناع التقليديين في السجل الوطني للصناعة التقليدية، الذي يأتي تطبيقا للقانون رقم50.17 المتعلق بإعادة تنظيم قطاع الصناعة التقليدية.

وتميزت الجمعية العامة للغرفة بتقييم المعرض الوطني للمعادن في دورته الثانية والتنويه بالنجاح الكبير الذي عرفه، وصادقت الجمعية العامة للغرفة بالإجماع على مشروع اتفاقية شراكة وتعاون بين غرفة الصناعة التقليدية لجهة فاس مكناس وغرفة الصناعة التقليدية لجهة الدار البيضاء سطات، وكذا مشروع اتفاقية شراكة وتعاون بين الغرفة وغرفة الصناعة التقليدية لجهة سوس ماسة ومشروع اتفاقية شراكة بين الوزارة الوصية والغرفة.

وانتخبت الجمعية العامة للغرفة لجنها الدائمة وفق مايلي:
السيدة فاطمة فلفولي رئيسة لجنة الشؤون المالية والميزانية ، السيد محمد الركاني نائبها، السيد سعيد الطوبي رئيس لجنة التكوين، السيد كمال فهمي نائبه، السيد عبد الناصر العماري رئيس لجنة المعارض والتسويق، السيد عبد الحليم الفيزازي نائبه، السيد الفاضيل بوجيدة رئيس لجنة تتبع البنيات التحتية والمشاريع، السيد عبد المجيد الملياني نائبه، السيد يونس شهبوني رئيس لجنة المنازعات والضرائب، السيد الحسن بوكرن نائبه، السيد المفضل العمراني رئيس لجنة تنظيم الحرف والأحياء الحرفية، السيد بوطيب بوهدون نائبه، السيد عبد العزيز صدقي رئيس لجنة الشؤون الاجتماعية، السيد محمد حجاجي نائبه، السيد ادريس محسن رئيس لجنة التواصل والاعلام، السيد يوسف الصاف نائبه، السيد أحمد محب رئيس لجنة التعاون الدولي والعلاقات الخارجية، السيد محمد بويدو نائبه، السيد رشيد البوكيلي رئيس لجنة الجودة والمحافظة على البيئة، السيد نور الدين السبايبي نائبه.

للإشتراك معنا في النشرة البريدية