الشرطة تعتقل برلمانيا في البام بعما قتل شخصاً وتسبب في إصابات آخرين عن طريق الخطأ

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on telegram

اعتقل أحمد ابريجة، البرلماني عن حزب الأصالة والمعاصرة، و الرئيس الاسبق لمقاطعة سيدي مومن بالدارالبيضاء ، اليوم الأربعاء، بعدما تسبب في حادثة سير مميتة وسط الدار البيضاء.

ونقل شهود عيان ، أن ابريجة وهو عضو المكتب السياسي لحزب الأصالة والمعاصرة ونائب رئيس مجلس عمالة الدارالبيضاء ، دهس أحد الأشخاص الذين كان يتمشى على الرصيف حينما فقد السيطرة على سيارته وهو في حالة غضب شديد.

و أضافوا أن ابريجة وهو أيضا عضو مجلس جماعة الدارالبيضاء، دخل في تلاسن مع أحد السائقين بعدما طلب منه فسح الطريق أمامه، لينطلق مسرعا وتنزلق به السيارة نحو الرصيف ليدهس الشخص الذي كان مارا من هناك ، ويتسبب في إصابات أخرى تم نقلهم إلى المستشفى لتلقي العلاج.

وفور إشعارها بالحادث حل على وجه السرعة عناصر الأمن مرفوقة بعناصر الوقاية المدنية، حيث تم نقل جثة الضحية لمستودع الأموات، فيما تم فتح تحقيق في أسباب الحادث واقتياد البرلماني المذكور إلى مقر الشرطة.

للإشتراك معنا في النشرة البريدية