إقصاء أساتذة من مباريات قطاع التربية الوطنية يجر بنموسى للمساءلة

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on telegram

وجه النائب البرلماني حسن أومريبط عضو فريق التقدم والاشتراكية بمجلس النواب، سؤالا كتابيا إلى وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، حول الإقصاء التعسفي لعدد من الأساتذة من اجتياز مبارياتٍ في قطاع التربية الوطنية،

واشار الأخير إلى أن الوزارة أعلنت بتاريخ فاتح يوليوز 2022، عن مباراة الولوج إلى مركز التوجيه والتخطيط التربوي، مسلك المستشارين في التخطيط التربوي ومسلك المستشارين في التوجيه التربوي، مفتوحة في وجه أساتذة التعليم الابتدائي والثانوي الإعدادي والتأهيلي والأساتذة المبرزين، الحاصلين على شهادة الإجازة، والمرسمين منذ 15 سنة على الأقل في القطاع، والمرتبين على الأقل في الدرجة الأولى من إطارهم، وذلك على أساس أن آخر أجل للتسجيل والترشيح هو 15 يوليوز 2022، وفي ذات الوقت، أعلنت عن مباراة الولوج إلى سلك تكوين أطر الإدارة التربوية، وذلك وفق الشروط نفسها، وبنفس أجل التسجيل الذي هو 15 يوليوز الجاري.

وأشار النائب البرلماني، إلى أن هناك أساتذة سبق لهم وأن تمكنوا من النجاح في امتحانات الترقية إلى الدرجة الأولى، السلم 11، وذلك برسم موسميْ 2019 و2020. دون أن تُفرج الوزارة لحد الآن عن تسوية وضعياتهم الإدارية، والمالية.

وأضاف النائب، أن نتائج ترقية سنة 2021 لم يُفرج عنها بعدُ أصلاً، وهو ما يعني إقصاءُ كافة هؤلاء المعنيين، بشكلٍ تلقائي، ومتعسِّف وغير مشروع وغير مبرر، من اجتياز المبارتين المذكورتين في الفقرة الأولى من هذه المُساءلة.

للإشتراك معنا في النشرة البريدية

الرئيسية

” كرامة الصانع التقليدي… رفع الإقصاء والتهميش ” شعار يلخص أزمة قطاع الصناعة التقليدية المفتوح رسميا بمدينة مكناس

استئنافا واستكمالا للنقاش الوطني المتعلق بأزمة قطاع الصناعة التقليدية المفتوح رسميا بمدينة مكناس بتاريخ الأحد 27 مارس 2022 ، عقد اللقاء الثاني الحواري والتشاوري الموسع