السلطات الإقليمية بتاونات تتجند لإخماد حريق بالمجال الغابوي المحادي لتاونات

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on telegram

المغرب العربي بريس
على إثر الحريق الذي شب بعد ظهر يوم الأحد 21 غشت 2022  بالقطاع الغابوي تمزكانة بالمكان المسمى دكانة الدشار التابع لجماعة مزراوة دائرة تاونات والمحادي لحيي احجر معبد والعشايش التابعين لنفوذ الملحقة الإدارية الثانية بجماعة تاونات.

توجه السيد عامل إقليم تاونات رفقة رؤساء المصالح الأمنية الإقليمية إلى عين المكان لتفقد سير عملية الإطفاء وتأطيرها وتنسيق الجهود المبذولة لإخماد الحريق الذي سخرت له إمكانيات بشرية ومادية هامة تمثلت في رجال وأعوان السلطة وأفراد القوات المساعدة وعناصر المياه والغابات ومحاربة التصحر والدرك الملكي والوقاية المدنية، مؤطرين من طرف رؤساء المصالح المذكورة وكذا بعض اليد العاملة التابعة لبرنامج أوراش، فضلا عن مجموعة من ساكنة المنطقة الذين تطوعوا للمساهمة في جهود الإخماد،  تدخلت على المستوى الميداني أدت إلى إيقاف زحف النيران.

وفيما يخص الوسائل اللوجستيكية، فقد تم تسخير 7 شاحنات صهريجية تابعة لكل من الوقاية المدنية والجماعات الترابية وسيارة رباعية الدفع للتدخل الأولي تابعة للمديرية الإقليمية للمياه والغابات ومحاربة التصحر، وآليتين تابعتين لمجموعة الجماعات ” التعاون” وكذا طائرتين من نوع كانادير مخصصتين لإخماد الحرائق تابعتين للقوات المسلحة الملكية الجوية.
وقد بلغت الحصيلة الأولية للمساحة التي أتت عليها النيران حوالي 40 هكتارا من الأشجار الغابوية وحوالي 05 هكتارات من أراضي الخواص مغروسة باشجار الزيتون.
ولا زالت الجهود متواصلة لإخماد الحريق بشكل كلي والتي توجد في مراحلها الأخيرة، كما أن البحث جاريا من طرف السلطة المحلية والمصالح الأمنية المختصة لتحديد أسباب وملابسات الحريق.

للإشتراك معنا في النشرة البريدية

صوت و صورة

الساكنة تستغيث.. وقافلة طبية تحط الرحال بجماعة عين مديونة إقليم تاونات

إعداد:مصطفى مجبر//يونس لكحل إقبال كبير من مختلف أعمار ساكنة جماعة عين مديونة إقليم تاونات للإستفادة المجانية من خدمات متنوعة التخصصات التي قدمتها القافلة الطبية يوم