أمير قطر يغادر التشيك قبل ساعات من قمة المجموعة السياسية الأوروبية

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on telegram

بعد وصوله إلى جمهورية التشيك، أمير دولة قطر تميم بن حمد آل ثاني يقطع زيارته المقررة لثلاثة أيام، ويغادر براغ في اليوم الأول.

على الرغم من تأكيد الرئيس التشيكي ميلوش زيمان أن الأمير القطري تميم بن حمد آل ثاني سيحضر القمة الأوروبية في براغ إلا أنه غادر قبل انعقادها بساعات. وذكرت صحف تشيكية أن تميم غادر بسبب رفض قادة أوروبيون حضوره اجتماعات القمة.

ذكرت وسائل إعلام تشيكية أن أمير قطر تميم بن حمد آل ثاني الذي وصل إلى جمهورية التشيك يوم الأربعاء بدعوة رسمية قطع زيارته التي كان من المقرر أن تستمر 3 أيام قبل الموعد المحدد، وغادر براغ في اليوم الأول.

 

 

ونقلت صحيفة “Deník N” التشيكية عن مصادر دبلوماسية أنَّ أمير قطر “طرح مطالب لا تستطيع الدبلوماسية التشيكية تلبيتها”، وغادر براغ يوم الأربعاء، فيما برنامج الزيارة تضمن فعاليات رسمية يومي 5 و6 من شهر تشرين الأول/أكتوبر.

وأجرى أمير قطر في العاصمة التشيكية محادثات مع الرئيس ميلوس زيمان، والتقى رئيس مجلس وزراء التشيك بيتر فيالا.

وقال أمير قطر إنه بحث وزيمان مواضيع عدة، من بينها الصحة والطاقة. وشدّد في مؤتمر صحافي مشترك مع زيمان في براغ على موقف دولة قطر الداعي إلى حل الخلافات بين الدول عبر اعتماد الحوار والدبلوماسية.

إقرأ أيضا : مواطن خليجي يكتشف أن خادمته الفلبينية ذكر ويبلغ الشرطة عنه

وكان من المقرر أن يلتقي يوم الجمعة زعماء الاتحاد الأوروبي على هامش القمة غير الرسمية التالية لرؤساء دول وحكومات دول المجموعة في قلعة براغ.

وفي وقت سابق، صرَّح جيري أوفتشيك، ممثل قلعة براغ، بأن المفاوضات مع قطر، التي تمتلك احتياطيات كبيرة من الغاز الطبيعي، يمكن أن تساعد في التغلب على اعتماد البلاد على توريد هذا النوع من المواد الخام من الاتحاد الروسي، فيما كانت زيارة أمير قطر الأولى في تاريخ العلاقات التشيكية القطرية.

يشار إلى أن جمهورية التشيك تتولى حالياً الرئاسة الدورية للاتحاد الأوروبي.

 

للإشتراك معنا في النشرة البريدية

فن ومشاهير

تفاصيل كازا ستريت الموسم 1

كازا ستريت الموسم 1 : الحلقة 1 يجمع القدر بين ثلاثة أطفال يعملون في أزقة كازابلانكا معا، فينطلقون في مغامرة من الخطر والخوف والفرح والعاطفة