العثور على جثة ثلاثينية متفحمة بالشارع العام يستنفر أمن مدينة كلميم

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on telegram

فتحت مصالح الشرطة القضائية التابعة للمنطقة الإقليمية للأمن بمدينة كلميم، السبت، أبحاثها الأولية في قضية جثة امرأة متفحمة عثر عليها مرمية في الشارع العام بحي الفتح.

واستنادا إلى المعطيات المتوفرة، فإن الجثة كانت تحمل آثار ضرب على الرأس، ولم تتمكن مصالح الأمن بعد من تحديد هويتها بسبب التشوهات التي طالت ملامحها، مرجحة أن تكون الهالكة قد تعرضت للقتل والإحراق قبل رميها بالشارع العام.

وأوردت أن مصالح الامن عثرت على الجثة ملفوفة في بطانية ومتفحمة بالكامل بفعل مادة حارقة للتخلص منها بمحاذاة شارع داخلي لمنازل ” العودة” بحي الفتح.

 

وأضافت المصادر ذاتها أن الوكيل العام باستنئافية كلميم أمر بنقل الجثة المتفحمة صوب المستشفى الجهوي بأكادير قصد إخضاعها للتشريح الطبي من أجل تحديد هوية الضحية وظروف ملابسات وفاتها، موازاة مع فتح تحقيق معمق للوصول إلى هوية المتورطين في هذه الجريمة الغامضة.

إقرأ أيضا : مفتش شرطة يضطر لاستعمال منظومة السلاح البديل لتحييد خطر

منقول : هسبريس

للإشتراك معنا في النشرة البريدية

صوت و صورة

الساكنة تستغيث.. وقافلة طبية تحط الرحال بجماعة عين مديونة إقليم تاونات

إعداد:مصطفى مجبر//يونس لكحل إقبال كبير من مختلف أعمار ساكنة جماعة عين مديونة إقليم تاونات للإستفادة المجانية من خدمات متنوعة التخصصات التي قدمتها القافلة الطبية يوم